بأرقام قياسية، موجة حر تضرب شمال أوروبا وفرنسا

بأرقام قياسية، موجة حر تضرب شمال أوروبا وفرنسا
49332385_303

كتب - آخر تحديث - 25 يوليو 2019

Related image

يستعد سكان شمال أوروبا وفرنسا لموجة حر شديدة، لتتجاوز درجات الحرارة في الموجة الأولى التي شهدتها من أيام فائتة. لتكسر المستوى القياسي المسجل في عام 1947,

حيث بلغت درجة الحرارة يوم الإثنين 22/7/2019 في باريس 30 درجة مؤية، إلا ان درجة الحرارة ارتفعت لتصل 40 درجة مؤية اليوم الخميس 25/7/2019 ولتكسر الرقم القياسي الذي سجل في عام 1947. ومن المتوقع ان تطول فترة هذه الموجة ستستمر بضعة أيام – بحسب الراصدين في فرنسا وهولندا وشمال بلجيكا.

Image result for ‫موجة حر شمال اوروبا‬‎

ومعظم مناطق فرنسا في حالة تأهب استعدادا لموجة الحر. ومنذ موجة حر صيف 2003 التي تسببت بوفاة 15 ألف شخص، تشدد السلطات الفرنسية خصوصا على مخاطر الحر بالنسبة للأشخاص الأكثر هشاشة، لكن التحذيرات تطال كافة السكان.

وشهدت معظم المدن الفرنسية الثلاثاء والأربعاء درجات حرارة قياسية خصوصا في الجنوب الغربي. لكن الخميس سيكون اليوم الأسوأ، فقد توقعت إدارة الأرصاد الجوية الفرنسية أن تراوح درجات الحرارة بين 37 و42 درجة مئوية في معظم أنحاء البلاد. وقد تصل ذروتها إلى 43 درجة.

Image result for ‫موجة حر شمال اوروبا‬‎

الموجة تصل لندن

بحسب مكتب الأرصاد الجوية البريطانية، ستتخطى درجات الحرارة ما تم تسجيله في تموز وهي 36.8 درجة مؤيةحيث انها ممكن ان تصل إلى 38.5 درجة مؤية.

ورفعت حالة التأهب في البلاد، حيث انتشر رجال الشرطة للبحث عن ثلاثة اشخاص كانو يسبحون في التايمز، وافادت شركة سكك الحديد الوطنية بوضع حد اقصى للسرعة لضمان السلامة للمسافرين.

وتم إبطاء حركة القطارات في العديد من الدول الأوروبية لتجنب إلحاق الضرر بشبكة السكك الحديد، وحضت شركة السكك الحديد الفرنسية المسافرين على إرجاء رحلاتهم المقررة الخميس.

وفي هولندا ترك المزارعون أبقارهم تبيت في الخارج وليس في حظائرها فيما ذكرت وسائل إعلام هولندية إن مئات الخنازير نفقت عندما تعطل نظام التهوية في ميدلهارنيس.

وموجة الحر المتوقع أن تتراجع الجمعة مع وصول المطر والعواصف الرعدية، جذبت انتباه الرأي العام مجددا إلى المشكلات الناجمة عن التغير المناخي.

وحضت السلطات المواطنين على التنبه للأشخاص المقيمين بمفردهم والاحتراس لدى السباحة بعد زيادة حالات الغرق.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *