إيران تقصف قاعدة عين الأسد رداً على اغتيال سليماني

إيران تقصف قاعدة عين الأسد رداً على اغتيال سليماني
الرد الأول من إيران على اغتيال سليماتي

كتب - آخر تحديث - 8 يناير 2020

في أول رد من إيران، قصف قاعدة عين الأسد في العراق رداً على إغتيال قاسم سليماني منذ أيام. واستهداف القواعد الأمريكية في العراق بـ 60 صاروخ أرض أرض.

نقلاً عن مسؤول أمريكي، أفادت وكالة رويترز بتعرض قاعدة عين الأسد غرب العراق إلى هجوم صاروخي، وكذلك أعلن الحرس الثوري الإيراني عن أول رد على اغتيال قاسم سليماني وهو ما أكدته وكالة فارس الإيرانية.

إيران تقصف قاعدة عين الأسد رداً على اغتيال سليماني

فقد تبنى الحرس الثوري العملية، أعلن انه سوف يعلن عن تفاصيل العملية لاحقاُ، وأضاف في بيانه بأنه سيستهدف أي دولة تصدر منها أي “تصرفات عدوانية” .

وأفادت بعض الوكالات الإيرانية بأن مصدر الصواريخ أو مكان انطلاق الصواريخ هو من الأراضي الإيرانية.

حيث أنه تم اطلاق عشرات الصواريخ باتجاه العراق مستهدفاً المصالح الأمريكية هناك.

وأفاد مسؤول أمريكي بأنه قد تم إطلاق عشرات الصواريخ البالستية انطلاقاً من الأراضي الايرانية على عدة منشآت أمريكية عسكرية داخل العراق صباح الأربعاء.

تأهب القوات الأمريكية في الشرق الأوسط

جدري بالذكر، بان الولايات المتحدة أعادت انتشار قواتها في العراق، ووضعت قواتها في حالة التأهب القصوى في الشرق الأوسط تأهباً لأي رد إيراني انتقاماً لاغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الفريق قاسم سليماني.

فقد زاد التوتر في المنطقة منذ عملية الاغتيال، وأصبح الحديث عن حرب عالمية ثالثة حديث المجتمعات وشعوب المنطقة والدول المتعلقة في التحالفات الدولية إن كان مع أو ضد سياسات إيران في المنطقة.

وكانت عملية الاغتيال بحسب مسؤولين في البيت الأبيض بأنه جائت لمنع عمليات كانت سوف تؤدي بحيات الأمريكيين في المنطقة للخطر.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *